الأربعاء, 12 ديسمبر 2018
تسجيل الدخول

Login to your account

Username *
Password *
Remember Me

خطيب بالأزهر الشريف بالاسماعيلية :القدس عربية والتدمير واغتصاب الحقوق من طباع اليهود

كتبه  نشر في الإسماعيلية اليوم الجمعة, 08 ديسمبر 2017 13:56
قيم الموضوع
(0 أصوات)
الشيخ محمود مصطفي رضوان
الشيخ محمود مصطفي رضوان
محمد الجبلاوي
القدس عربية وستظل عربية حتي اخر الزمان ،والتدمير والتفرقة والسرقة واغتصاب الارض هو طبع وعادات اليهود علي مر الزمان ،كلمات بدء بها فضيلة الشيخ محمود مصطفي رضوان واعظ عام بالأزهر الشريف والذي أدي شعائر صلاة الجمعة بمسجد الاذاعة والتلفزيون .
حيث بدء شغائر صلاة الجمعة بنبذة مختصرة عن تاريخ القدس ،واثبات انها عربية ، وتحدث عن أهمية القدس وتاريخها بالنسبة للمسلمين والمسيحيين ،في الوقت الذي تتسارع فيه وتيرة التهويد الصهيوني لمدينة القدس الشريف وتتصاعد الاعتداءات الصهيونية علي المقدسات الاسلامية للحرم القدسي ،وفِي القلب منها المسجد التقصي المبارك ،وتتسابق المشروعات الصهيونية في تهديد الحرم الشريف ،وآخرها مشروع قطار القدس .
واضاف فضيلة الشيخ هلال خطبته ان الازهر الشريف وجميع الكيانات الاسلامية ،ان عروبة القدس تضرب في اعماق التاريخ لأكثر من 60 قرنا ،حيث بناها العرب منذ هذا التاريخ قبل بعثة نبي الله ابراهيم ،ومرسي عليه السلام ،مشيرا الي ان الوجود العبرني لم يتعد 415عام فقط .
مصيفا الي ان القدس ليست مجرد ارض محتلة ، وإنما هي حرم إسلامي ومسيحي مقدس ،وقضيتها ليست فقط مجرد قضية وطنية فلسطينية او قضية قومية عربية ،بل هي فرق كل ذلك،هي قضية عقدية إسلامية 
وان المسلمين وهم يجاهدون لتحريرها من الاغتصاب الصهيوني ،يهدفون الي تاكيد قداستها ،ويجب تشجيع دلك عن مل اصحاب المقدسات .
وأكد علي ضرورة التكاتف والتعاون بين المسلمين يد واحدة لإعادة تلك الارض الطاهرة الغالية علي المسلمين ،والوقوف امام العدو الصهيوني المغتصب للأرض والعرض ،والدعاء المستمر لله سبحانه وتعالي ،لتمكين المسلمين من اعادة القدس الشريف أولي القبلتين ،وثالث الحرمين الشريفين .
اسماعيليه24

سكرتير تحرير 

الموقع : www.ismailia24.com