صحة وطب

هشام زكريا بكتب : في يوم المرأة العالمي ـ ارشح #بهية لجائزة أفضل رعاية للمرأة في مصر ..

هشام زكريا بكتب :
في يوم المرأة العالمي ـ ارشح #بهية لجائزة أفضل رعاية للمرأة في مصر ..
بداية دعوني أؤكد أن عوض الله جميل ، في قلوب مهتمة وعقول قادرة على صناعة الفارق ، الحقيقة هتكلم عن تجربة زوجتي مع السرطان وعن دور مستشفى بهية في الوقت المناسب ، لأننا الآن اجتزنا تقريبا أكثر من نصف الطريق ، اليوم نلتقي الجراح والأسبوع القادم نستعد للعملية باذن الله .
النموذج يحتاج إلى تكاتف أكثر ووعي بهذا الدور ( التنموي ـ الصحي ـ الاجتماعي ـ الاقتصادي ـ الخيري ) كل نقطة مما سبق تستحق أن تدرس جيدا ، لأننا قلما نجد مثل هذه النماذج داخل مصر .
تابعت كل مراحل علاج زوجتي من أول الكشف حتى الوصول للعملية ، وعشت معها التجربة كامله ، ولم تمر معي التجربة مرور الكرام ، فكنت اسجل داخل عقلي ومشاعري كل لحظة وكل مرحلة ، والتنسيق المبهر في متابعة ( بهية ) للحالات سواء داخل المكان أو حتى خارجه .
أول مرة اسعد بتجربة تعمل بعيدا عن آليات العمل المتعارف عليها ، تصوروا أنها عمل خيري بحت بأسلوب علمي ومنهجي وواقعي ونظام لم نعهده إلا نادرا في كبرى المستشفيات ودور الرعاية الخاصة والكبرى في نفس الوقت .
بهية تستحق الحفاظ عليها والتكريم اليوم وكل يوم ، لأنها نموذج غير متكرر ، ولأن الدفع من قبل المجتمع المدني والدولة في الحفاظ على مثل هذه النماذج هي لمصلحة الدولة أولا ، لأن الإبهار هنا في القدرة على الحفاظ على الإنسان ومشاعره وصحته ، في بناء تاريخ جديد للرعاية الصحية والتكافل المجتمعي الناضج القائم على العلم والدراسة والتنظيم .
شكرا للنموذج وأعلن أنني متطوع مع بهية خلال الفترة القادمة باذن الله ، وشكرا لكل القائمين عليها من أول مجلس الإدارة واصحابها إلى كل العاملين والموظفين والأطباء والدعم النفسي وإدارة الأمن المحترمه والمعامل والتحاليل والصيدلية والجراحين ومزيد من الدعوات بالتقدم .
أرجوكم حافظوا على هذا النموذج بالمزيد من الدعم وكرموا بهية اليوم بمناسبة يوم المرأة العالمي ، وأتمنى بشكل شخصي أن أجد بهية في كل محافظات مصر ، ليس فقط لنخفف المعاناة عن المرأة المصرية ولكن للحفاظ على النموذج .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى