الأحد, 20 سبتمبر 2020
تسجيل الدخول

Login to your account

Username *
Password *
Remember Me
×

تحذير

فشل تحميل ملف XML

بالصور والفيديو " سيدة بحر " شاهد على معركة أبطال الشرطة فى الإسماعيلية

كتبه  نشر في مقابلات الجمعة, 24 يناير 2020 15:18
قيم الموضوع
(0 أصوات)
سيدة بحر
سيدة بحر

تحل الذكرى 68 على معركة الشرطة التى دارت أحداثها على أرض الإسماعيلية فى 25 يناير عام 1952، بعدما رفضت قوات الشرطة المصرية تسليم أسلحتها وإخلاء قسم البستان ومبنى المحافظة للقوات الإنجليزية. 

سيدة بحر رئيس جمعية خريجات الجامعة بالإسماعيلية وإحدى السيدات المعاصرات للمعركة، تروى الأحداث قائلة " فى الحادية عشر من صباح 25 يناير وكان يوافق يوم الجمعة وكنت أدرس بالمرحلة الثانوية العامة، سمعنا أصوات طلقات النيران قادمة من إتجاه قسم البستان، تعالت أصوات المدافع حتى شعرنا أنها داخل بيوتنا واستمرت المعركة عدة ساعات كنا نراقبها عن بعد". 

وتضيف بحر أدركنا أن المعركة قوية ووجه وزير الداخلية وقتها فؤاد سراح الدين بالصمود حتى آخر طلقة وجندى، وردا على ذلك حاصرت القوات الإنجليزية قسم البستان ومبنى المحافظة وأطلقوا قنابل ومدافع صمدت أمامها الشرطة بأسلحتها البسيطة وواجهوا ببسالة واستمرت المعركة عدة ساعات راح ضحيتها 56 شهيد و 80 جريح، قاتلوا بشرف حتى أن القائد الإنجليزى وجه التحية للشرطة على صمودهم. 

وتؤكد بحر أن الواقعة تحولت إلى يوم وطنى للإسماعيلية قبل أن يصبح عيدا للشرطة المصرية وتخصيص 16 أكتوبر يوما وطنيا للإسماعيلية مع ذكرى حرق معسكر النافى ومظاهرة طلاب المدرسة الثانوية وعمال المصانع ضد الاحتلال. 

وتختتم قائلة " أوجه التحية لروح شهداء مصر الذين قاوموا الإرهاب بكل شجاعة وضحوا بأرواحهم فداءا لوطنهم، وأثق فى قدرة رجال شرطة وجيش فى حماية شعبها وأرضها والخروج من هذه المرحلة بسلام.

اسماعيليه24

سكرتير تحرير 

الموقع : www.ismailia24.com